أهمّ نصائح الشهر السابع من الحمل للحفاظ على سلامة الأمّ وجنينها

إنّ الحصول على نصائح الشهر السابع من الحمل يُعتبَر بمثابة دليل شامل للأمّهات للتأكّد من مرور هذه الفترة بسلام وراحة، لا سيّما أنّها تُعتبَر من أهمّ المراحل في حياة المرأة، وتتطلّب اهتمامًا خاصًّا للحفاظ على صحّة الأمّ وسلامة الجنين وتفادي التعرّض لأبرز المشاكل التي تواجه الحامل.

في هذا المقال، سنتناول أهمّ النصائح التي تضمن الحفاظ على الصحّة الجسديّة والنفسيّة للأمّ والجنين خلال الشهر السابع من الحمل، بالإضافة إلى تقديم بعض النصائح والتوجيهات للتعرّف على كيفية التعامل مع المشاكل الشائعة والطوارئ التي قد تواجه الأمّ خلال هذه الفترة.

كيفيّة الاهتمام بالصحّة الجسديّة

يتطلّب الحفاظ على السلامة العامّة خلال الحمل اهتمامًا خاصًّا نظرًا للتغيّرات الكبيرة التي يشهدها جسم المرأة خاصّةً في المرحلة الأخيرة منه، لذا سنقدّم لكِ أهمّ نصائح الشهر السابع من الحمل للحفاظ على الصحّة الجسديّة في ما يلي:

الحصول على التغذية السليمة

في هذا الشهر، تحتاج الأمّ إلى الحصول على تغذية متوازنة تشمل جميع العناصر الغذائيّة الضروريّة لنموّ الجنين والحفاظ على صحّة الأمّ، ويجب أن تحتوي الوجبات البروتينات والفيتامينات والمعادن، لذا من الضروري تناول وجبات صغيرة ومتكرّرة لتجنّب الشعور بالغثيان المستمرّ للحامل والحرقة التي قد تصاحب هذه الفترة.

ممارسة النشاط البدني

تساعد ممارسة النشاط البدني الخفيف مثل المشي أو السباحة في تحسين الدورة الدموية وتقوية العضلات، ممّا يخفّف من الشعور بالآلام والشدّ العضلي الذي قد تعاني منه الأمّ، ولكن من المهمّ استشارة الطبيب قبل البدء بتنفيذ أيّ برنامج رياضي لضمان الحفاظ على سلامة الأمّ والجنين.

فبحسب موقع (Tommys.org) في مقالة نُشِرَت تحت عنوان “How active should I be in pregnancy?”، يمكنك البقاء نشطة حتى الولادة طالما أنك تشعرين بالراحة، كما يمكنكِ الاستمرار في ممارسة الأنشطة ذات التأثير المنخفض، مثل المشي والسباحة والرقص، بالإضافة إلى تمارين التمدد اللطيفة لتقليل الشعور بالأوجاع والآلام. ولمعرفة المزيد من التفاصيل عن هذه المقالة يمكنكِ الضغط هنا.

الحصول على الراحة والنوم

يعدّ الحصول على قسط كافٍ من الراحة والنوم ضروريًا لتجنب الإجهاد والتعب، لذا يُنصح بالنوم على الجانب الأيسر لتحسين تدفّق الدم إلى الجنين وتعزيز صحّة الأمّ.

كيفيّة الاهتمام بالصحّة النفسيّة

الصحّة النفسيّة لا تقلّ أهمّية عن الصحّة الجسديّة، حيث يمكن أن يؤثّر الإجهاد النفسي سلبًا على الحمل ويزيد من مخاطر الولادة المبكرة، لذا سنقدّم لكِ نصائح الشهر السابع من الحمل على هذا الصعيد، وتشمل:

الدعم النفسي

إنّ الحصول على الدعم العاطفي من الأسرة والأصدقاء يعدّ ضروريًا خلال هذه المرحلة، فالتحدّث عن المخاوف والقلق يمكن أن يساعد في تخفيف الشعور بالتوتّر والضغط النفسي، ممّا يساهم في عيش تجربة حمل أكثر راحة للأمّ وجنينها، وهذا ما أكّده موقع (Ovum Hospitals) في مقالة نُشِرَت تحت عنوان “Why do women need emotional support during and after pregnancy?”. ولمعرفة المزيد من التفاصيل عن هذه المقالة يمكنكِ الضغط هنا.

الاسترخاء

إنّ ممارسة تقنيات الاسترخاء مثل اليوغا والتأمل تساهم بشكل كبير في تخفيف الشعور بالتوتّر والقلق، لذا من المفيد أن تشارك الأمّ في أداء نشاطات مريحة وممتعة تُشعرها بالسعادة والراحة النفسية.

استشارة المختصين

في حال الشعور بالقلق الشديد أو الاكتئاب، يُنصح بمراجعة مختصّ نفسي للحصول على الدعم المناسب، فيمكن للعلاج النفسي أن يكون مفيدًا في التعامل مع التغيرات العاطفيّة والنفسيّة التي ترافق فترة الحمل.

نصائح للتعامل مع المشاكل الشائعة والطوارئ

قد تواجه الأمّ بعض المشاكل الشائعة أو الطوارئ التي تتطلّب تدخّلًا سريعًا للحفاظ على سلامتها وسلامة الجنين، لذا سنقدّم لكِ نصائح الشهر السابع من الحمل للتمكّن من التعامل مع هذا الوضع في ما يلي ، وتشمل:

التعامل مع الغثيان والحرقة

يُعَدّ الشعور بالغثيان والحرقة من المشاكل الشائعة خلال الحمل، ويمكن أن يكون تناول وجبات صغيرة ومتكرّرة، وتجنّب الحصول على الأطعمة الدسمة والحارة من أهمّ الخطوات التي تساعد في تخفيف هذه العوارض، ومن الضروري أيضًا شرب كميّات كافية من الماء للحفاظ على الرطوبة وتجنب الجفاف.

مراقبة حركات الجنين

من المهمّ متابعة حركات الجنين بانتظام، حيث تُعتبر مؤشرًا هامًا على صحت، وفي حال انخفض معدّلها بشكلٍ ملحوظ، يجب مراجعة الطبيب فورًا للتأكد من سلامة الجنين، كما أنّه من المهمّ أيضًا التعرّفي على دلالة حركة الجنين القوية والمؤلمة في الشهر السابع.

التعامل مع الطوارئ

في حال الشعور بآلام حادّة أو نزيف، يجب التوجّه فورًا إلى المستشفى للحصول على الرعاية الطبيّة اللازمة، فمعرفة علامات الطوارئ يمكن أن تساهم في تجنّب مواجهة المخاطر الكبيرة والحفاظ على سلامة الأمّ والجنين.

يعتبر التعامل تطبيق نصائح الشهر السابع من الحمل مهمّة تتطلّب اهتمامًا كبيرًا بصحّة الأمّ والجنين، لذا من خلال اتباعها تحت إشراف الطبيب، يمكن للأمّ أن تحافظ على سلامتها وسلامة طفلها. ومن الجدير بالذكر أنّنا سبق وكشفنا لكِ عن 5 أطعمة ممنوعة على الحامل في الشهر السابع.

وبرأيي الشخصي كمحرّرة، أرى أنّه من الضروري أن تكون الأمّ على دراية كاملة بجميع جوانب الحمل والتغييرات التي تحدث في جسمها، وأن تستمرّ في استشارة الأطباء والمختصّين للحصول على الدعم اللازم، فالاهتمام بالصحة الجسدية والنفسية والتعامل الجيد مع المشاكل الشائعة يمكن أن يساهم في تجربة حمل صحيّة وسعيدة. إضافة إلى ذلك، فإن الحفاظ على تغذية سليمة، وممارسة النشاط البدني المعتدل، والحصول على الدعم النفسي الكافي يمكن أن يجعل هذه المرحلة أكثر سهولة وأمانًا، وهذا إلى جانب استشارة الطبيب المختصّ قبل تطبيق أيّ نصيحة.

تم نشر هذا المقال على موقع عائلتي

2024-07-10T08:06:18Z dg43tfdfdgfd